الصحة

أضرار العادة السرية في المستقبل للبنات



تتعدد أضرار العادة السرية في المستقبل للبنات لما تسببه من مشاكل جسدية ونفسية كبيرة تصيب البنت وتترك أثراً يحتاج لوقت كبير في علاجه والتخلص منه وأحياناً يستمر تأثير ذلك الضرر عليها طوال حياتها لذلك يجب سرد تلك الأضرار وتوعية الفتيات بها لتجنب مثل تلك العادة السيئة والضرر المترتب عليها صحياً ومعنوياً.

ماهي العادة السرية؟

هي إحدى طرق إشباع الغريزة والشهوة الجنسية عن طريق مداعبة المنطقة التناسلية باليد أو باستخدام إحدى الوسائل المصنعة لمثل هذه الأفعال بهدف الحصول على النشوة ولذة تشبه لذة الجماع في العلاقة الزوجية السليمة.

نتائج ممارسة العادة السرية

في بداية الأمر تقوم البنات بفعل ذلك الأمر من باب التجربة والفضول في الإحساس بتلك اللذة والمشاعر الناتجة عنها، أو استجابةً لبعض المؤثرات الجنسية الخارجية التي تتعرض لها، أو كنوع من أنواع الهروب من الضغوط المحيطة بها، أو تأخر سن الزواج، أو الإحساس بفراغ عاطفي، أو إهمال الأسرة، ولكن شعور بعض الفتيات بهذه المتعة واللذة الجنسية يجعلها تقوم بتكرار الأمر بشكل مستمر حتى يصل بها الحال إلى حد الإدمان وعدم القدرة على التوقف عن ممارستها دون العلم باضرار العادة السرية في المستقبل للبنات أو النتائج المترتبة على ذلك الفعل في حياتها بالإضافة إلى حرمانية مثل ذلك الفعل.

أضرار العادة السرية في المستقبل للبنات

تتعدد الأضرار الناتجة عن ممارسة الفتيات للعادة السرية ومنها

أضرار نفسية

تشعر الكثير من الفتيات ببعض المشاعر السلبية عند المداومة على مثل هذا الفعل وعدم القدرة عن التوقف عنه والرجوع له باستمرار مثل

الإحساس بالذنب



وذلك لأنها تعلم أن هذه العادة حرام ويجب الابتعاد عنها وبالرغم من ذلك تقوم بممارستها في الخفاء، مما يجعلها تشعر باحتقار الذات في كل مرة تقوم بها بممارسة العادة السرية وخاصة أن الأمر يتطلب منها تصور وتخيل أفعال جنسية مشينة أو مشاهدة المقاطع الجنسية حتى تقوم بالأمر.

الانطوائية

فنجد أن معظم الفتيات اللاتي يقمن بممارسة هذه العادة يملن إلى العزلة والبعد عن الجميع وفقد الثقة بالنفس، وذلك لأنهم وجدوا في هذا الفعل الحل لمعالجة الوحدة والشعور باللذة.

قلة التركيز

وذلك لأن ممارسة العادة السرية تحتاج إلى مجهود ذهني كبير لتخيل العلاقة الجنسية والأفعال الموجودة بها بالإضافة للصور والكلمات التي تثير جسد والمشاعر، مما يؤدي ذلك تدريجياً لتشتت الذهن وضعف التركيز.

رفض الزواج

تكتفي بعض الفتيات بممارسة العادة السرية لما تجد فيها من الشعور باللذة والنشوة الجنسية التي تحتاجها، وبالتالي تشعر بنفور من الزواج بسبب إدمان تلك العادة وعدم تقبل فكرة العلاقة الشرعية بين الزوجين.

الإصابة بالبرود الجنسي



وتعد من أكثر اضرار العادة السرية في المستقبل للبنات، وذلك بسبب إدمان تلك العادة باعتبارها الوسيلة الأساسية في الحصول على المتعة مما يصيبها بالبرود الجنسي عند الجماع مع الزوج وعدم حصولها على نفس المتعة الخيالية وأحياناً يصل الأمر إلى رفض العلاقة.

الخيانة الزوجية

قد يصل الأمر عند بعض الفتيات اللاتي يداومن على ممارسة العادة السرية حتى بعد الزواج إلى البحث عن المتعة الخارجية مع رجل آخر تتخيل معه العلاقة الجنسية وتسمع منه مايثيرها ويجعلها تشعر باللذة والنشوة وعدم قدرتها على الشعور بذلك مع زوجها.

اضرار العادة السرية في المستقبل للبنات جسدياً

تتسبب المداومة على ممارسة العادة السرية بشكل عنيف على الإصابة بأضرار بالغة مثل

خدوش والتهابات منطقة المهبل

يسبب الاستخدام المتكرر لأصابع اليد أو أحد الوسائل الخارجية حدوث جروح في منطقة المهبل وذلك لطبيعة هذه المنطقة الحساسة من جسد المرأة بالإضافة إلى تعرضها للالتهاب بسبب تكاثر الميكروبات والجراثيم.

إصابة الجهاز التناسلي بالعدوى

وذلك لانتقال هذه الميكروبات مثل أنواع مختلفة من الفيروسات والبكتيريا من منطقة المهبل إلى باقي أعضاء الجهاز التناسلي مسبباً العديد من الأمراض مثل التهاب في عنق الرحم أو قنوات فالوب، وأحياناً قد يسبب العقم.



تهتك غشاء البكارة

قد من أكثر اضرار العادة السرية في المستقبل للبنات بسبب استخدام الوسائل الخارجية في ممارسة العادة السرية داخيل بعنف وتؤدي إلى فقدان العديد من الفتيات عذريتها وقد يحدث نزيف يحتاج إلى التدخل الطبي.

التهاب المسالك البولية

يؤدي الإدمان في ممارسة العادة السرية والشعور الدائم بالإثارة إلى حدوث التهاب في المسالك البولية مسبباً احتباس وعسر في البول، او العكس فقد ينتج عنه حدوث ارتخاء العضلات مسبباً سلس في البول.

عسر الطمث

ينتج ذلك بسبب حدوث احتقان في منطقة الحوض عند تكرار ممارسة العادة السرية مع شدة آلام الدورة الشهرية.

حساسية الأعضاء الجنسية

بسبب كثرة المداعبة وسهولة التأثر بالعوامل الخارجية المثيرة وقلة الإحساس الطبيعي بالعلاقة بين الزوجين.



تكثر أضرار العادة السرية في المستقبل للبنات كما ذكرنا، لذلك يجب التوعية المستمرة للفتيات بخطورة الأمر والابتعاد عنه وانتظار العلاقة الشرعية بين الزوجين والمتابعة المستمرة من الأهل وزيادة التوعية الدينية وحكم الشرع في مثل هذه الأفعال وعدم الانسياق خلف الغريزة والفضول.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.