موضوعات عامة

أين تقع مدينة مصدر؟



أين تقع مدينة مصدر؟ وماهي مصدر؟ ولماذا حصلت على كل هذه الأهمية؟ في هذا المقال سوف نتحدث عن كل ما يخص مدينة مصدر و التي يعرفها أيضًا الكثيرون باسم “شركة أبو ظبي لطاقة المستقبل”.

اين تقع مدينة مصدر



تقع مدينة مصدر في دولة الإمارات العربية تحديدًا في إمارة أبو ظبي،وهي قريبة جدًا من مطار أبوظبي الدولي، ويفصل بينها وبين مركز العاصمة حوالي 15 دقيقة ومسافة 40 كيلو متر تقريبًا، وتم تأسيسها في عام 2006  وهي مدينة كبيرة جدًا وتبلغ مساحتها 6 مليون متر مربع تقريبًا، وهي تعد من أهم مصادر الطاقة في دولة الإمارات وهي من أوائل المشاريع التي لا تستخدم الكربون ولكنها فقط تعتمد اعتمادًا كليًا على الطاقة النظيفة.

أهداف مدينة مصدر

تعتبر مدينة مصدر من الشركات المتكاملة والتي تتميز بتخصصات متعددة في مجال الطاقة المتجددة (الطاقة النظيفة).

تهدف مدينة مصدر لعدة أهداف ومن أهمها:

  • تصنيع الطاقة المتجددة وتصديرها لجميع دول العالم.
  • أن تكون من أكبر المساهمين في تنوع الاقتصاد حول العالم.
  • تقوم بتقديم أكبر دعم لتطوير الموارد البشرية.
  • تسويق الطاقة المستدامة، وتطبيقها على جميع المجالات.
  • الحفاظ على المياه.

وحدات مدينة مصدر

تبلغ عدد وحدات مدينة مصدر 5 وحدات أعمال، ومن ضمن هذه الوحدات وأبرزهم هي الوحدة التي تحتوي على جامعة بحثية مستقلة وهي متخصصة في الدراسات العليا وتطوير الأبحاث المتعلقة بالطاقة النظيفة.

تتكفل مدينة مصدر بتوفير كافة الاحتياجات المطلوبة لعمل الأبحاث وتتحمل كل التكلفة للنهوض بالبيئة، والحفاظ على الطاقة، وتطوير العلوم الطاقية لانتاج افضل واكبر كم من الطاقة لتنفيذ خطتها في تصدير الطاقة لكافة أنحاء العالم بدلًا من أن تكون مدينة استهلاكية.

كما نعرف جميعًا أن إمارة أبو ظبي والتي تقع فيها مدينة مصدر تعد من أكثر المناطق استهلاكًا للطاقة في دولة الإمارات وهذا ما دفع القائمين على مشروع مدينة مصدر للبدء في مثل هذه المشاريع الضخمة والأبحاث العلمية للحفاظ على الطاقة وأيضًا توفير الماء بطرق متطورة جداً.

كيف قامت مدينة مصدر بتوفير الماء في الإمارات

لأن دولة الإمارات تعاني من المناخ الصحراوي شديد الحرارة، أدى ذلك إلى نقص كبير في المياه بسبب الجفاف و التبخر وهنا كان دور مدينة مصدر كبير للغاية في إعادة المياه المتبخرة عن طريق التحكم في السحب وجمع المياه النقية في بحيرات خاصة بها وبالتالي تخلصت دولة الإمارات من نقص المياه بشكل كبير جدا وكانت هذه من أكبر الإنجازات التي حققتها مدينة مصدر كما أن موقع مدينة مصدر الجغرافي كان عاملًا مساعدًا في هذا الإنجاز.

قامت مدينة مصدر بمعالجة المياه الغير نظيفة واعادة استخدامها بنسبة 95% مما أدى إلى توفير المياه بشكل كبير.

مصادر الطاقة المستخدمة في مدينة مصدر

تعتمد “مصدر” على عدة مصادر للطاقة وأهمها

  • الطاقة الشمسية المركزة بقوة 100 ميغاواط.
  • محطة طاقة كهروضوئية بقدرة 10 ميغاواط.
  • ألواح سطحية كهروضوئية بقوة 1 ميغاواط.

كما تعمل أيضًا على مشروع تخزين الكربون والذي سوف يضيف قيمة كبيرة على الاقتصاد في الوطن العربي ويحد أيضًا من الانبعاثات الضارة التي تصدر من الكربون، كما استطاعت شركة أبو ظبي لطاقة المستقبل “مصدر”  أن تقويم بتنفيذ 14 مشروعاً للطاقة النظيفة في خمسة دول خارجية، وحاليًا تملك 13 مشروعاً في تسع دول أخرى.

وبعد أن ذكرنا اين تقع مدينة مصدر وتحدثنا عن هذه المدينة المتكاملة الرائعة وعلمنا عدد وحداتها وأهم انجازاتها ومشروعاتها العملاقة التي سوف تؤثر بشكل إيجابي كبير على دولة الإمارات بل هي أثرت عليها بالفعل نتمنى أن يكون لجميع الدول مشروعات تنموية بهذا القدر العالي من التطور للنهوض بالعالم العربي بأكمله.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *