منوعات

أين وقعت غزوة احد



اين وقعت غزوة احد؟ سؤال يتردد من قبل الكثيرين وذلك لرغبتهم في معرفة معلومات عن هذه الغزوة لكونها من أهم الغزوات الذي شارك بها سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم،  ومن خلال المقال سوف نجيب على هذا السؤال ونعرض لكم الكثير من المعلومات عن هذه الغزوة وأسباب قيامها وأحداثها.

اين وقعت غزوة احد 

وقعت غزوة أحد بالقرب من جبل يسمى جبل أحد بالقرب من المدينة المنوّرة وتم تسمية الغزوة بعد ذلك بغزوة احد نسبه له، وكان لهذه الغزوة أهمية كبيرة واستفاد منها المسلمين كثيرًا ونزل في هذه الغزوة آية في القرآن الكريم، قال الله تعالى ( كَانَ لَكُمْ آيَةٌ فِي فِئَتَيْنِ الْتَقَتَا فِئَةٌ تُقَاتِلُ فِي سَبِيلِ اللَّـهِ وَأُخْرَىٰ كَافِرَةٌ يَرَوْنَهُم مِّثْلَيْهِمْ رَأْيَ الْعَيْنِ وَاللَّـهُ يُؤَيِّدُ بِنَصْرِهِ مَن يَشَاءُ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَعِبْرَةً لِّأُولِي الْأَبْصَارِ).

وبعد انتهاء المعركة قام النبي صلى الله عليه بدفن شهداء المسلمين بالقرب من جبل أحد وكان صلى الله عليه وسلم يزورهم دائما.

أحداث غزوة أحد 

بدأت أحداث غزوة أحد عندما علم المسلمين بأن المشركين اجتمعوا بالقرب من جبل أحد، وحينها قام الرسول صلى الله عليه وسلم باستشارة الأنصار والمهاجرين من أجل الوصول لرأي صائب يمكنهم من هزيمه المشركين، وبالفعل تمت الاستشارة وكان رأي الأنصار هو البقاء في المدينة المنوّرة من أجل الدفاع عنها عند قدوم المشركين فلا يتمكنوا من دخول المدينة والسيطرة عليها.

بينما رأى المهاجرين ويمثلهم حمزة بن عبد المطلب عم النبي أن يخرجوا من المدينة المنورة ويجتمعوا بالقرب من جبل أحد ورجح سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم هذا الرّأي وبالفعل خرج جيش المسلمين ليحتشدوا قرب جبل أحد وحرصوا على أن يكون الجبل من ورائهم ليحمي ظهورهم والمدينة أمامهم.

وحرص النبي على تعيين مجموعة من الرماة للوقوف على جبل أحد لحماية المسلمين وكان قائدهم عبد الله بن جبير، وفي بداية المعركة كان هناك تقدم ملحوظ من قبل المسلمين وأحس المسلمين بطعم النّصر قلت عزيمتهم وتحركوا لجمع الغنائم ونزل فريق الرماة من الجبل لجمعها، وكشفوا ظهر المسلمين مما جعل جيش المشركين ينقض عليهم وتحول النصر إلى هزيمة واستشهد الكثير من جيش المسلمين وانتشرت الشائعات في هذا الوقت حول مقتل النبي، وتحمل هذه الغزوة العديد من العبر والدروس وأهمها هو الالتزام بتعليمات القائد وطاعة ولي الأمر.



صور من البطولة والإيمان في غزوة أحد 

ساعدت غزوة احد أصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم على أن يضربوا مثال للبطولة والتضحية في سبيل الله ومنهم ما يلي:

أبو دجانة

عندما تخلي فريق الرماة عن أماكنهم لجمع الغنائم بدأ الأعداء في رمي السهام على المسلمين، وفي ذلك الوقت أسرع أبو دجانة ووقف خلف الرسول وتلقي السهام حتى استشهد وضحي بنفسه لحماية رسول الله.

أنس بن النّضر 

كان أنس بن النّضر مثال للرجل الصالح الذي يؤمن بالله ورسوله ويؤمن بضرورة نصرة الرسول صلى الله عليه وسلم، كما أنه حين سمع اشاعه وفاة الرسول لم يتكاسل عن القتال وظل يقاوم المشركين حتى استشهد، ونزل به الآية الكريمة (مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّـهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا) .

اين وقعت غزوة احد؟ اجابنا على هذا السؤال من خلال المقال وذكرنا العديد من المعلومات عن هذه الغزوة ومكان حدوثها وأبرز أحداث غزوة أحد كما عرضنا الدروس المستفادة من هذه الغزوة لتكن عبرة ودرس عظيم للمسلمين في المعارك.



هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.