اسلاميات

خطوات الوضوء بالترتيب



 الوضوء هو شرط أساسي حتى تصح صلاة المسلم  فبدون الوضوء لا تقبل الصلاة، ويقال ذلك استدلالًا بقول رسول الله صلى الله عليه وسلم “لا تقبل صلاة أحدكم إذا أحدث حتى يتوضأ”، والوضوء يكون بماء طهور في خطوات مرتبة  فلا يجوز تقديم خطوة على الأخرى، وجاءت خطوات الوضوء بشكل صريح في كتاب الله تعالى حينما قال في سورة المائدة” ياأيها الذين آمنوا إذا قمتم إلى الصلاة فاغسلوا وجوهكم وأيديكم إلى المرافق وامسحوا برؤوسكم واأرجلكم مع الكعبين”.
خطوات الوضوء بالترتيب

ذكر الله تعالى خطوات الوضوء الصحيحة في القرآن الكريم حتى يكون توضيح مباشر للخطوات المتتالية للوضوء حتى لا يقع المسلم في خطأ يتسبب في عدم قبول صلاته، وجاءت خطوات الوضوء كالتالي:

  • عقد نية الوضوء ويكون محلها القلب ولا تنطق باللسان ثم تليها البسملة وهي قول بسم الله.
  • غسل كف اليد ثلاث مرات.
  • مضمضة الفم بالماء ثلاث مرات.
  • استنشاق الأنف بالماء ثلاث مرات.
  • غسل الوجه كاملًا ثلاث مرات تبدأ من منبت الشعر مرورًا بالذقن والأذن اليمنى واليسرى.
  • غسل اليدين حتى المرافق ثلاث مرات وتبدأ باليد اليمنى.
  • مسح الرأس مرة واحدة أو ثلاث مرات، يبدأ المسح من مقدمة الرأس حتى أخرها ثم نرجع مرة أخرى للمقدمة.
  • مسح الأذن ظاهرها وباطنها مرة واحدة أو ثلاث مرات.
  • غسل القدمين إلى الكعبين والغسل بين الأصابع ثلاث مرات.

سنن الوضوء للصلاة

  • التسمية في بداية الوضوء وهي قول بسم الله
  • غسل اليدين إلى المرافق مع وجوب تغلغل الماء إلى أصابع اليد.
  • المضمضة والاستنشاق وأن يتخلل الماء في شعر اللحية، وكذلك يتخلل الماء بين أصابع اليدين والقدمين.
  • الميمنة وهي البدء باليمين قبل اليسار، وتكرار غسل المكان ثلاث مرات.
  • بعد الانتهاء من الوضوء نقول”أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأن محمدًا عبده ورسوله، اللهم اجعلني من التوابين، واجعلني من المتطهرين”.

فرائض الوضوء

يوجد عدة فرائض يجب الالتزام بها عند الوضوء حتى يكون صحيح، وفي حال تم الاخلال بأحد تلك الشروط تصبح الصلاة باطلة، وفرائض الوضوء الأساسية لوجوب صحتها هي ما يلي:

  • وجود النية ومحلها في القلب ولا تنطق باللسان.
  • غسل الوجه من أول منبت الشعر حتى آخر الذقن.
  • غسل اليدين حتى المرفقين مع وجوب وصول الماء للأصابع.
  • مسح الرأس من أول منبت الشعر حتى مؤخرة الرأس.
  • غسل القدمين حتى الكعبين مع التأكد من وصول الماء بين الأصابع.
  • عدم الإخلال بترتيب أركان الوضوء فلا يجوز تقديم أي خطوة من خطوات الوضوء على الأخرى.
  • أن تتعاقب خطوات الوضوء خطوة تلو الأخرى فلا يجوز عمل خطوة وانتظار جفاف الماء حتى نقوم بالخطوة الأخرى.

منقضات الوضوء

منقضات الوضوء هي الأفعال التي يحدثها المسلم فتتسبب في إبطال الوضوء مما يتوجب إعادة الوضوء مرة أخرى قبل  الصلاة، واتفق العلماء على عدة أسباب تبطل الوضوء استنادًا إلى القرآن والسنة، وهي:

  • ما يخرج من أحد السبيلين أو كلاهما مثل خروج الريح أو الغائط.
  • خروج المذى والمنى سواء بشهوة أو بدون شهوة يبطل الوضوء.
  • زوال العقل سواء بسبب الإصابة بالصرع أو الجنون أو بسبب تعاطي المخدرات وتناول الكحوليات
  • النوم وقد اختلف عليه الأئمة الأربعة حيث يرى مذهب الشافعية والحنفية إنه يبطل الوضوء مستشهدين بقول رسول الله صل الله عليه وسلم: ” العين وكاء السه فمن نام فليتوضأ” بينما يرى مذهب المالكية والحنابلة أن النوم والغفلة بالكامل تبطل الوضوء حتى وأن كان لفترة قصيرة لكن النوم الخفيف الذي يشعر صاحبه بالأصوات من حوله أو يشعر بِسقوط شيء من يده.
  • سيلان الدم بكثرة أو حدوث نزيف أو وجود قيح أو صديد أو القيء الشديد يبطل الوضوء وذلك بالاجماع وباتفاق الأئمة استدلالًا بحديث النبي صلى الله عليه وسلم الذي رواه الإمام أحمد والترمذي حينما قال: “من أصابه قيء أو رعاف أو قلس أو مذي فليتوضأ”.
هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد

Booking.com


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.